الأربعاء, 21 أكتوبر, 2020

“الأرقام لا تكذب”.. رونالدو يُحقّق “رقماً قياسياً”
“الأرقام لا تكذب”.. رونالدو يُحقّق “رقماً قياسياً”

“الأرقام لا تكذب”.. رونالدو يُحقّق “رقماً قياسياً”

ذكر موقع “غول” الرياضي إن اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو احتاج خمس سنوات بعد انضمامه في عام 2009 إلى نادي ريال مدريد كي يُحقق الرقم القياسي الذي أحرزه في ستة أشهر مع نادي يوفنتوس الإيطالي الذي انضم إليه في شهر يوليو الماضي بصفقة وصلت إلى نحو مائة مليون دولار أميركي، إذ تحقق الرقم القياسي لـ”الدون” في وقت متأخر من ليل أمس الجمعة أمام نادي فروسينوني، فيما يقول أنصار رونالدو إن “الأرقام لا تكذب”.

وللمباراة الثالثة على التوالي استطاع رونالدو أن يُسجّل هدفاً ويصنع آخر لرفاقه في “السيدة العجوز”، بعد مبارتين سابقتين لـ”اليوفي” أمام ناديي بارما وساسولو، وهو رقم لم يُحققه رونالدو من قبل سوى مرة واحدة مع ريال مدريد عام 2014، عندما سجل هدفا في ثلاث مباريات متتالية، وصنع هدفا آخر في تلك المباريات الثلاث، الأمر الذي دفع أنصار “الدون” للقول إنه في طريقه لتسجيل أرقام قياسية وألقاب أكثر من تلك التي حققها مع النادي الملكي الإسباني.

يشار إلى أن رونالدو قد عانى من “سوء طالع” في بدايته مع يوفنتوس، وعانى من “عقم تهديفي” طالب معه أنصار “السيدة العجوز” بإلغاء الصفقة مع رونالدو، وشكك كثيرون في صفقة انتقال رونالدو إلى الدوري الإيطالي، قبل أن يستعيد الدون توازنه في الملعب، والعودة إلى مستواه، إلا أن رونالدو لا يزال مطالبا في مدينة تورينو الإيطالية معقل “السيدة العجوز” بالمزيد.

مقالات ذات صله