الأحد, 17 يناير, 2021

تركيا تُطلق أذرعها في ليبيا وهدفها الاقتصاد
تركيا تُطلق أذرعها في ليبيا وهدفها الاقتصاد

تركيا تُطلق أذرعها في ليبيا وهدفها الاقتصاد

كسرت تركيا قاعدة الخوف على مصالحها الاقتصادية في مناطق التوتر التي تعد ليبيا إحداها، وبدأت بالتغلغل في النشاطات الاقتصادية لعدد من المؤسسات الليبية في وقت توقفت مشاريع بمليارات الدولارات منذ عام 2011.

وبات التحرك التركي تجاه الاقتصاد باللون السياسي في ليبيا واضحا بعد زيارة سفيرها سرحت اكسن لعدد من المؤسسات المالية والاقتصادية في الفترة القصيرة الماضية من بينها لقاؤه برئيس وأعضاء الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة وبعدها بأيام اجتمع سرحت مع محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير لبحث التعاون الاقتصادي وسط غياب ممثلين اقتصاديين من دولة تركيا خلال هذه الاجتماعات.

وأعلنت جمعية رجال الأعمال والصناعيين المستقلين في تركيا واسمها “موصياد” مؤخرا عن افتتاح مكتب لها في ليبيا  دون إيضاح خطتها الاقتصادية،، يأتي هذا وسط تراجع الليرة أمام العملات الأجنبية من بينها الدينار الأمر الذي يفتح تساؤلات كبيرة من بينها هل تحققت المؤسسات الليبية من مصادر التمويل وتطبيق كافة المعايير التجارية الخاصة بفتح هذه النوعية من المكاتب.

مقالات ذات صله