الخميس, 3 ديسمبر, 2020

موتاتيك يتعرّض للظلم
موتاتيك يتعرّض للظلم

موتاتيك يتعرّض للظلم

فنان الريقي المعروف بـ”موتاتيك” ضيف رويدة عمر في برنامج “اكسترا فنّ” على قناة وعد تي في، يتحدّث عن الظلم الذي تعرّض له على الساحة الفنية.

وأكّد موتاتيك أنه تعرّض لمشاكل عديدة في بداية مسيرته الفنية من أشخاص لا يعرفوه وإنما يعرفون الإسم فقط ويعرفون أنه يغني .

واعتبر أن الكثير من الأشخاص لا يتمنّون له الخير حيث كانوا يمنعونه من الغناء في أي مكان.

وأوضح أنّ أصحاب الحفلات وبعض الفنانين الذي امتنع عن ذكر أسمائهم، كانوا يتعمّدون تركه للغناء في الأخير لأنه غير معروف.

وأضاف موتاتيك، إن أصحاب الحفلات لا يسمحون له بالغناء قبل فنان معروف أو أكثر منه شهرة على اعتبار أنه في تلك الفترة لم يكن معروفا ولم يكن له أغاني مشهورة .

وأشار موتاتيك إلى أنه حتى في منطقته يوجد فنانين قدماء لا يسمحون له بالغناء .

وأرجع ضيف “اكسترا فنّ” عدم السماح له بالغناء إلى سببين ، الأول لأنهم يخافون أن ينجح أو يحبه الناس أكثر منهم بما  أنه صغير السنّ وجديد على الساحة الفنية أما السبب الثاني فهو خوفهم من عدم قدرته على أداء الأغاني بطريقة صحيحة وأن يخجلهم ويضعهم في موقف محرج وبالتالي يتركونه للغناء في آخر الحفلة.

وقال موتاتيك أن الجمهور عندما يسمع “والآن مع الأغنية الختامية” بطبيعة الحال يُغادرون ولا يبقى أحد لسماعه.

وتابع قائلا أنه يشعر بالإحباط عند مغادرة الجمهور لأنه بالأساس جاء للغناء ويحلم أن يكون مثل بقية الفنانين الذين من المفترض أن يُتيحوا له الفرصة للتعريف بأعماله مشيرا إلى  أن “ما فيش حدّ دايم” و دوام الحال من المُحال، وفق تعبيره.

واعتبر أن هؤلاء الفنانين لا يفكرون في دعم أو مساندة الفنان المبتدئ وتنمية موهبته ليتحدث في وقت لاحق عن دعمهم له وليتوجه لهم بالشكر ويعترف لهم بالجميل.

شاهد الفيديو:

 

 

 

 

 

مقالات ذات صله