الأحد, 29 نوفمبر, 2020

مفاهيم خاطئة عن مرض “الإيدز”
مفاهيم خاطئة عن مرض “الإيدز”

مفاهيم خاطئة عن مرض “الإيدز”

تقدم لكم فقرة “إفهمها صح” من برنامج “روشيته” على قناة “وعد تي في”، بعض المفاهيم الخاطئة عن متلازمة نقص المناعة المكتسبة أو مرض الإيدز.

لا يفرّق الأشخاص بين متلازمة نقص المناعة المكتسبة AIDS، و فيروس نقص المناعة HIV، إذ أنه من الممكن أن يكون الشخص حاملا لفيروس نقص المناعة HIV، ولكنه غير مصاب بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة AIDS،  بالمقابل، كل شخص مصاب بمتلازمة نقص المناعة AIDS، هو بالضرورة، حامل لفيروس نقص المناعة HIV.

يظن العديد من الأشخاص أن المرأة الحامل الحاملة لفيروس نقص المناعة، تنقل بالضرورة العدوى للجنين، ولكن نسبة انتقال العدوى من الأم إلى الجنين هي فقط  25 إلى 33 بالمائة.

الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة لا يسبب بالضرورة الموت، إذ أن الأدوية المخصصة لمرضى الإيدز، قادرة على تقليل تكاثر الفيروس في الدم وحماية جهاز المناعة من انتشار المرض، حيث أنه أكثر من 95 إلى 99 بالمائة قادرون على العيش مع المرض لفترة طويلة بفضل العلاج.

ظهور أعراض المرض لا تظهر مباشرة بعد الإصابة ولكن ذلك يتطلب سنوات، وبحسب المدير التنفيذي لجمعية “الإيدز” الدولية أوين ريان يستغرق ظهور أعراض المرض أو العدوى على شخص واحد من 8 إلى 10 سنوات.

شاهد الفيديو:

 

مقالات ذات صله