الجمعة, 23 أكتوبر, 2020

عبد المجيد جحا: حرية التعبير لا يجب أن تبلغ درجة الإسفاف
عبد المجيد جحا: حرية التعبير لا يجب أن تبلغ درجة الإسفاف

عبد المجيد جحا: حرية التعبير لا يجب أن تبلغ درجة الإسفاف

شهدت ليبيا إثر ثورة 17 فبراير، كأغلب بلدان “الربيع العربي”، طفرة إعلامية، مع إطلاق عديد القنوات المسموعة والمرئية الخاصة، في مسعى لتحقيق مشهد إعلامي متنوع.

وبعد أن كان المشهد الإعلامي الليبي يقتصر على قناة حكومية واحدة تنقل وجة نظر محدّدة، تعدّدت القنوات التلفزية الخاصة بعد الثورة، التي يبث بعضها من الداخل والبعض الآخر من الخارج، وهو ثراء من شأنه أن ينقل المشهد الليبي من وجهات نظر مختلفة.

ضيف برنامج “وعد شو”، المخرج المنفذ والمنتج، عبد المجيد جحا، اعتبر هذا الزخم الذي يشهده  المشهد الإعلامي الليبي، ظاهرة إيجابية، مرّت بها جُلّ البلدان التي عاشت ثورات الربيع العربي، غير أنّه اعتبر أنّ نقطة الخلاف هي المحتوى الذي تقدّمه هذه القنوات.

شاهد الفيديو:

وبيّن عبد المجيد جحا أنّ المشهد الإعلامي في ليبيا يحتاج إلى  إرساء مؤسسات وسنّ قوانين تضبط القطاع، معتبرا أنّ “حرية التعبير لا يجب أن تبلغ درجة الإسفاف والضحك على الذقون”، على حدّ قوله.

وتابع أنّ المادة الإعلامية يجب أن تخضع إلى ظوابط على مستوى الشكل والمضمون، لتقديم مادة مفيدة للمشاهد تضمن حرية التعبير، وتحافظ على الهوية الليبية.

شاهد الفيديو:

 

 

 

مقالات ذات صله