الإثنين, 26 أكتوبر, 2020

بعد غياب عن الساحة الفنية: رابور ليبي يعود بألبوم جديد
بعد غياب عن الساحة الفنية: رابور ليبي يعود بألبوم جديد

بعد غياب عن الساحة الفنية: رابور ليبي يعود بألبوم جديد

عيسى بن دردف، شاب ليبي بدأ مشواره الفني بعد الثورة و استطاع أن يصنع لنفسه إسمًا وجمهورا رغم مسيرته الفنية التي لا تتعدى بضع السنوات.

اختار عيسى بن دردف لون فنّي قريب من الشارع اللّيبي وهو الراب الثوري، فنجح في الوصول إلى قلوب الليبيين في فترة وجيزة .

وكان الجمهور قد تعرّف على الرابور بن دردف من خلال أغنيته “إسمي ليبي” التي جاءت كردّ “كلاش” على تهكّم من دولة ثانية.

وانتج بن دردف العديد من الأغاني التي تركت بصمة في الشارع الليبي مثل أغنية “تيامو” وأغنية “الراب الليبي مين اللي داره”.

وكان بن دردف رافضا لإنتاج أغاني مشتركة مع فنانين آخرين باعتبار أن علاقته مع بقية الرابورات ليست بالوطيدة إلا أنه في الفترة الأخيرة طرح أغنية تجمعه بالرابور مورو بعنوان “كازا وبنغازي” وهي عبارة عن عمل مشترك بين رابور ليبي وآخر مغربي للتوحيد بين البلدين.

كما طرح الرابور الليبي أغنية ثانية بعنوان “ضاع الربيع” بالاشتراك مع الرابور التونسي الجنرال .

هذا وأكّد بن دردف أنه بصدد الإعداد لألبوم جديد سيعود به إلى الساحة الفنية بعد غياب طويل.

شاهد الفيديو:

 

مقالات ذات صله