الأربعاء, 25 نوفمبر, 2020

المؤبد في انتظار السفاح الأسترالي
المؤبد في انتظار السفاح الأسترالي

المؤبد في انتظار السفاح الأسترالي

من المرجح أن يظل الارهابي الأسترالي الذي قتل عشرات المصلين سجينا إلى آخر يوم من عمره.

البرلمان النيوزيلندي كان قد أقر إلغاء عقوبة الإعدام نهائيا من القانون الجنائي عام 1961، فيما يعود آخر تنفيذ لهذه العقوبة قبل ذلك بأربع سنوات، وسط غموض بشأن مصير القاتل  .

وبحسب وسائل إعلام نيوزيلندية فإن أي تعديل تشريعي لإعادة عقوبة الإعدام هو أمر من المرجح أن يستغرق سنوات عدة قبل إقراره ومروره بالمراحل الدستورية لنفاذ التشريعات، وبدء سريانها، وهو ما قد يُعطّل أو يعيق أي مطالبات بإعادة عقوبة الإعدام التي أصبحت منذ عام 1961 حكرا فقط على الاتهام الدامغ والقطعي بـ”خيانة الدولة”، علما أنه جرى إلغاء العقوبة بشكل كامل بما في ذلك “الخيانة الوطنية” بعد 28 عاما من الحظر الجزئي، الأمر الذي يجعل من تنفيذ أي حكم بإعدام القاتل تارانت مستحيلا من دون تعديلات تشريعية عميقة.

مقالات ذات صله